مرض الوردية الجلدي

هل تحاول علاج مرض الوردية الجلدي؟ لا تفكر كثيرًا، وتواصل مع مركز نضارة للجلدية والليزر والتجميل بالغردقة، وسوف نقوم بإجراء اللازم.

ما هو لون بشرتك؟ إذا قلت بلون أحمر أو وردي، فقد تكون مصابًا بمرض الوردية الجلدي (Rosacea)، وهي حالة يمكن أن تجعلك تبدو متوردًا طوال الوقت، وأفضل طريقة لمعرفة ذلك على وجه اليقين هي استشارة طبيب أمراض جلدية متمرس، مثل دكتورة أماني التوابتي في مركز نضارة للجلدية والليزر والتجميل بالغردقة.


ما هو مرض الوردية الجلدي؟

مرض الوردية الجلدي، أو العد الوردي، هو مرض جلدي شائع يسبب احمرارًا ونتوءات تشبه حب الشباب في الجزء الأوسط من الوجه، كما يمكن أن يتطور على الخدين والأنف والجبهة والذقن، وأحيانًا ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، مثل الأذنين أو الظهر أو الصدر.

هذه حالة التهابية مزمنة، فبمجرد ظهور الوردية، يمكن أن تحدث التوهجات في أي وقت، كما يختلف مدى وشدة التوهجات، ويعاني بعض مصابيها من أعراض تستمر لبضعة أسابيع، والبعض الآخر يستمر لبضعة أشهر.

يمكن أن يكون تشخيص العد الوردي مزعجًا، ولكن كلما عرفت المزيد عن هذه الحالة، سيكون من الأسهل التعامل معها.

مرض الوردية بالصور
مرض الوردية بالصور

أنواع العد الوردي

الأنواع الرئيسية لمرض الوردية في الوجه هي:

  • العد الوردي الاحمراري المتعلق بالشعيرات المتوسعة: احمرار الجلد مع وجود أوعية دموية مرئية
  • الحطاطية البثرية: احمرار وانتفاخ مع نتوءات تشبه حب الشباب.
  • العد الوردي التعجري: جلد سميك مع نتوءات.
  • العد الوردي العيني: عيون حمراء، متهيجة، مع تورم الجفون.

أسباب وعوامل الخطر مرض الوردية الجلدية

على الرغم من أن السبب الدقيق للإصابة بمرض الوردية غير معروف، إلا أنه يؤثر عادةً على الأشخاص الذين يتمتعون بهذه الخصائص:

  • العمر: عادة ما يتم تشخيص الوردية بين سن 30 و 50.
  • الجنس: النساء أكثر عرضةً للإصابة بمرض الوردية الجلدي من الرجال.
  • لون البشرة: الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة أكثر إصابةً بالوردية.
  • العرق: الأشخاص ذوو الخلفية العرقية الأيرلندية، أو الإنجليزية، أو الاسكتلندية، أو الاسكندنافية، أو أوروبا الشرقية، معرضون لخطر أكبر.
  • تاريخ العائلة: الأشخاص الذين لديهم أفراد من العائلة يعانون من حب الشباب الشديد أو العد الوردي معرضون لخطر أكبر.
  • التاريخ الشخصي: الأشخاص الذين عانوا من حب الشباب الشديد، مثل الخراجات أو العقيدات، هم أكثر الناس إصابة.

يمكن أن تؤدي بعض العوامل إلى حدوث العد الوردي أو تفاقمه، مثل:

  • المشروبات الساخنة أو الأطعمة الحارة.
  • استهلاك الكحول.
  • درجات الحرارة القصوى.
  • ضوء الشمس، أو الرياح.
  • العواطف.
  • ممارسة الرياضة.
  • مستحضرات التجميل.
  • الأدوية التي تمدد الأوعية الدموية، مثل بعض أدوية ضغط الدم.

علامات وأعراض الوردية في الوجه

يعد التعرف على المرض والاستعانة بطبيب أول خطوات السيطرة عليه، فلا يُنصح بالتشخيص الذاتي والعلاج الذاتي، خاصةً وأن بعض العلاجات الجلدية التي لا تستلزم وصفة طبية قد تزيد المشكلة سوءًا.

يبدأ العد الوردي غالبًا بنوبات احمرار في الجلد، ومع تتطور الحالة، يصبح الجلد أحمر باستمرار، وتصبح الأوردة الشبيهة بالعنكبوت مرئية على الجلد. قد تشمل الأعراض الأخرى للوردية التالي:

  • البثور التي قد تكون صلبة (حطاطات،) أو مليئة بالصديد.
  • بشرة الوجه الجافة والمتقشرة.
  • حرقة في الجلد.
  • جفون حمراء مؤلمة وميل للإصابة بدمل والتهاب الملتحمة.
  • تورم في الوجه والجفون.
  • في الحالات المتقدمة، قد تصبح مسام الجلد بارزة، ويمكن أن يتضخم الأنف بشكل غير متجانس (فيمة الأنف)؛ بسبب سماكة الجلد.

يمكن أن يكون للوردية مظهر مشابه لحب الشباب، ولكن الحالتين غير مرتبطين، فلا ينتج عن الوردية الرؤوس السوداء، أو الخراجات العميقة، أو الكتل التي هي من أعراض حب الشباب.


مضاعفات الوردية

يمكن أن يؤدي مرض الوردية في الجسم إلى مضاعفات إذا ترك دون علاج، فربما يتفاقم الاحمرار تدريجيًا أو يصبح دائمًا. علاوة على ذلك، فإن العد الوردي غير المعالج يزيد من خطر الإصابة بتضخم الجلد حول الأنف، لهذا تحدث إلى طبيبك عن أي احمرار لا يختفي، أو احمرار يأتي ويختفي. كذلك يمكن أن يؤدي العد الوردي العيني إلى مضاعفات في القرنية، التي يمكن أن تؤدي في النهاية إلى فقدان البصر.


كيف يتم تشخيص الوردية؟

لا يوجد اختبار طبي محدد لتشخيص العد الوردي، ولكن يمكن لطبيبك في مركز نضارة بالغردقة إجراء التشخيص بعد إجراء الفحص البدني لجلدك، وتقييم تاريخ عائلتك، واستبعاد الحالات الأخرى، وإذا كنت تعاني من أعراض الوردية بالعين، فقد تحتاج أيضًا إلى زيارة طبيب عيون.

“شاهد أيضًا: النخالة المبرقشة وعلاجها


علاج الوردية نهائيًا

الدعامة الأساسية لعلاج العد الوردي هي المضادات الحيوية التي يتم تناولها عن طريق الفم، التي تستخدم بشكل شائع في مجموعة من الأمراض الجلدية، وتستغرق دورة العلاج عادةً ما بين ستة إلى 12 أسبوعًا، وقد تكون هناك حاجة إلى دورات متكررة من المضادات الحيوية.

يُعتقد أن المضادات الحيوية تعمل عن طريق تقليل الالتهاب في الأوعية الدموية الصغيرة، وهياكل الجلد. كما تعالج الحالات الشديدة بجرعات أعلى من المضادات الحيوية. أضف إلى ذلك، يمكن استخدام مجموعة من العلاجات الأخرى لتقليل الالتهاب واحمرار الوجه والأعراض المرئية الأخرى.

عند اتباع علاج مرض الوردية بشكل صحيح، يجب أن يكون هناك تحسن تدريجي يمكن ملاحظته في غضون ثلاثة إلى أربعة أسابيع من بدء المضادات الحيوية، وبمجرد السيطرة على الأعراض، يمكن وصف مرهم أو كريم علاج الوردية مضاد حيوي على المدى الطويل.

في بعض الحالات، يمكن أن تتكرر الوردية، بينما في حالات أخرى يمكن أن تزول تمامًا. لكن إذا تُركت دون علاج، فسوف تتفاقم حالة الوردية، وتصبح أكثر صعوبة في العلاج.

إن نجاح العلاج يعتمد على كيفية التشخيص المبكر للوردية، وما إذا كان المسار الكامل للعلاج متبعًا بشكل صحيح. أما في الحالات المتقدمة من الوردية، يمكن التفكير في الجراحة لعلاج التهاب الأنف عن طريق إعادة تشكيل الأنف.

“شاهد أيضًا: سرطان الجلد وطرق الكشف عليه


العناية بالجلد مع العد الوردي

للمساعدة في منع المزيد من تهيج الوردية، وتعزيز صحة الجلد، يمكن اتباع هذه الخطوات العامة:

  • نظف بشرتك بلطف مرتين يوميًا باستخدام منظف لطيف خالٍ من الصابون.
  • تجنب مستحضرات التجميل التي تحتوي على الزيت، التي تتطلب مذيبات لإزالتها.
  • استخدمي منتجات الوجه الخالية من الكحول.
  • الإقلاع عن التدخين، وتجنب التدخين السلبي.
  • تجنب الكحوليات، والمشروبات الساخنة، والأطعمة الحارة.
  • الحماية من التعرض لدرجات الحرارة الشديدة المرتفعة والباردة.
  • استخدم واقٍ من الشمس غير مهيج مع عامل حماية من الشمس 30 لحماية بشرتك من أشعة الشمس.
  • تقليل مستويات التوتر.

“شاهد أيضًا: جهاز سكارليت لعلاج ندبات حب الشباب


أسئلة شائعة حول مرض الوردية الجلدي

هل الوردية مرض مناعي؟

يستهدف الالتهاب في مرض الوردية الغدد الدهنية، ولهذا يُرجح وصفه بأنه أحد أمراض المناعة الذاتية.

كيف يمكن علاج وردية الوجه طبيعيا؟

يمكن الجمع بين الكركم والزنجبيل والصبار والعسل الخام لصنع مجموعة متنوعة من علاجات الماسك الموضعية لتهدئة البشرة على الوجه والأطراف.

إن الزيوت الأساسية، مثل زيوت شجرة الشاي، والخزامى، والأوكالبتوس، والبابونج، والزعتر، لها خصائص مضادة للالتهابات، كما أنها توفر فائدة إضافية للعلاج بالروائح، فبمقدورك وضع لمسة من أحد هذه الزيوت على صدغيك، أو داخل معصميك قبل النوم، فتتنفسها وتغفو.


بناءً على شدة أعراض مرض الوردية الجلدي (Rosacea)، قد تتأثر أحوالك الاجتماعية والنفسية، ولكن إياك والانزعاج في ظل تواجد مركز نضارة للجلدية والليزر والتجميل بالغردقة، فمعنا سوف يتم التمكن من حالتك وإدارتها بشكل صحيح.

اترك ردّاً

AR
WeCreativez WhatsApp Support
تستطيع الحجز الان عن طريق الواتس أو الاستفسار عن جميع أقسام العيادة