الأمراض الجلدية للأطفال

يتعرض الأطفال للكثير من المشاكل الجلدية بسبب بشرتهم الحساسة، وتختلف اضطرابات الجلد اختلافًا كبيرًا في الأعراض والشدة.

تحدث الأمراض الجلدية للأطفال بسبب بشرتهم الحساسة، وتختلف اضطرابات الجلد اختلافًا كبيرًا في الأعراض والشدة.

وتعد معظم هذه الاضطرابات طفيفة، إلا أن البعض الآخر يمكن أن يشير إلى مشكلة أكثر خطورة.

لذا في هذه المقالة سوف نتعرف على العديد من هذه الأمراض، وكيفية الوقاية منها.

يوصي أطباء الجلدية في مركز نضارة للجلدية والتجميل والليزر بالغردقة بضرورة الحفاظ على بشرة طفلك وذلك باتباع بعض التعليمات والنصائح.

 ما هي الأمراض الجلدية للأطفال؟

تحدث الأمراض الجلدية للأطفال من الولادة وحتى سن المراهقة، بما في ذلك:

  • التهاب الجلد الناتج عن الحفاضات.
  • التهاب الجلد التأتبي (الإكزيما).
  • الثآليل.
  • السعفة.
  • المرض الخامس.
  • الجدري.
  • القوباء.
  • مرض كوكساكي.
  • الحمى القرمزية.
  • المرض السادس.

ما هو التهاب الجلد الناتج عن الحفاضات؟

يعرف أيضًا بالطفح الجلدي، وهو ليس مرضًا، ولكنه من فئة الأمراض الجلدية التي تؤثر على منطقة الحفاض، وهناك 4 أنواع منها وتشمل الآتي:

  • التهاب الجلد التماسي المهيج.
  • زيادة نمو الفطريات.
  • التهاب الجلد التماسي التحسسي.
  • التهاب الجلد الدهني.

 أولًا: التهاب الجلد التماسي المهيج

 يرتبط بتعرض الجلد إما للبول أو البراز أو كليهما، وهو النوع الأكثر شيوعًا.

يظهر هذا النوع من الالتهابات على شكل بقع حمراء، تكون أحيانًا منتفخة، أو حتى بقع تشبه البثور في منطقة الحفاض.

يمكن أن يؤدي هذا الالتهاب المطول إلى زيادة خطر العدوى في المنطقة المصابة.

يشمل العلاج الأساسي والوقاية منه تغيير الحفاضات بشكل متكرر، وذلك لمنع التلامس مع كريمات الترطيب التي تحتوي على أكسيد الزنك.

كما يعمل كريم الستيرويد الموضعي الخفيف أيضًا على تقليل الالتهاب بسرعة أكبر.

اقرأ أيضًا: سرطان الجلد وطرق الكشف عليه.

ثانيًا: زيادة نمو الفطريات

تتسبب البيئة الرطبة للحفاض في زيادة نمو الفطريات، وغالبًا ما يكون داء المبيضات البيضاء (Candida albicans) هو السبب.

تتطور هذه الحالة لتظهر على شكل نتوءات وبقع حمراء، وأحيانًا نتوءات صديدية توجد على الجلد.

يمكن علاج هذه الحالة باستخدام كريم موضعي مضاد للفطريات مثل كلوتريمازول.

ثالثًا: التهاب الجلد التماسي التحسسي

تشمل الأعراض احمرارًا وتورمًا مصحوبًا بحكة تستمر في التكرار في نفس المنطقة، ولكن نادرًا ما تحدث هذه الحالة.

وترتبط بأحد مكونات الحفاض نفسه مثل: اللاصق، أو العطر، أو المواد الحافظة في مناديل الأطفال المبللة.

رابعًا: التهاب الجلد الدهني

يعرف باسم غطاء المهد عند الرضع، وقشرة الرأس عند الأطفال الأكبر سنًا والبالغين.

يمكن أن تؤثر هذه الحالة أيضًا على مناطق أخرى من الجسم مثل الوجه، والرقبة، وكذلك طيات الجلد.

يستخدم الهيدروكورتيزون 1 إلى 2.5 % للعلاج، ويوضع على المناطق المصابة مرتين فقط يوميًا لمدة لا تزيد عن أسبوعين في كل مرة.

ما هو التهاب الجلد التأتبي؟

يسمى هذا الالتهاب بالإكزيما، وهو من الأمراض الجلدية للأطفال التي غالبًا ما تحدث في مرحلة الطفولة، وقد تستمر إلى عمر السنتين.

يعد من الحالات المزمنة، أي أنه لا يمكن علاجه إلا بالتوجه لطبيب جلدية مختص كما في مركز نضارة للجلدية والتجميل بالغردقة.

هذه الحالة هي الأكثر في العائلات التي لديها تاريخ من الحساسية الموسمية والربو.

يمكن أن يزداد سوءًا عند تلامس الجلد مع مواد مهيجة مثل اللعاب، كما يساهم الاحتكاك خاصة عندما يبدأ الطفل في الزحف أيضًا في ظهوره.

تشمل الأعراض ما يلي:

  • ظهور بقع جافة على الجلد.
  • طفح جلدي على الخدين يبدأ غالبًا في عمر 2 إلى 6 أشهر.

يمكن أن تتفاقم الأعراض عند خدش الطفل لمكان الإصابة، وتصاب الفتحات الموجودة في الجلد بالعدوى.

تعد العناية بالبشرة باستخدام الصابون المناسب والكريمات المرطبة هي الحل الأمثل للعلاج، حيث تحتوي على مادة السيراميد التي تعمل على تقليل الحكة والالتهابات.

ما هي الثآليل؟

ينتج هذا النوع من الأمراض الجلدية للأطفال نتيجة العدوى بفيروس الورم الحليمي البشري HPV، وهو شائع في جميع الأعمار.

تظهر الثآليل (البثور) على شكل نتوءات صلبة على الأصابع، واليدين، والقدمين.

تنتشر عادة بالاتصال المباشر، ولا يوجد لها علاجات مضادة للفيروسات تستهدف الفيروس نفسه.

ولكن يمكن علاجها بالأدوية التي تحتوي على حمض السالسليك الذي يلين خلايا الجلد الطبيعية.

وتكون النسبة العالية من الحمض (20 إلى 40 %) هي الأكثر فعالية.

يعتمد العلاج على عمر الطفل، وعدد الثآليل وموقعها.

وتشمل خيارات العلاج التي يقدمها طبيب الجلدية في مركز نضارة للتجميل والليزر بالغردقة ما يلي:

  •  دواء السيميتيدين بالفم لتعزيز جهاز المناعة (من شهرين إلى ثلاثة أشهر).
  • كشط البثور.
  • استخدام بعض المواد الكيميائية مثل حمض ثلاثي كلورو أسيتيك (trichloroacetic acid).

تحتاج العلاجات للتكرار كل 3 إلى 4 أسابيع حتى تختفي تمامًا.

اقرأ أيضًا: السنط الجلدي.

السعفة

تظهر نتيجة الإصابة بنوع من الفطريات يعرف باسم القوباء الحلقية التي تعيش على الجلد الميت، والشعر، وأنسجة الأظافر.

يبدأ على شكل بقع حمراء متقشرة أو نتوء، وتنتقل بملامسة الجلد لشخص أو حيوان مصاب، ويمكن الإصابة أيضًا بمشاركة الأدوات مثل المناشف.

تعالج بالكريمات المضادة للفطريات.

المرض الخامس

يبدأ عادة في غضون أسبوعين -نتيجة الإصابة بفيروس البارفو (parvovirus B19)-  بأعراض تشبه الأنفلونزا ويتبع ذلك حدوث طفح جلدي.

ينتشر بالسعال، والعطس، ويكون أكثر عدوى في الأسبوع الذي يسبق ظهور الطفح الجلدي.

يعالج بالراحة ومسكنات الألم التي يصفها الطبيب.

الجديري المائي

يعرف بأنه من الأمراض الجلدية للأطفال الشائعة منذ قديم الزمن، ولكنه اختفى بفضل لقاح جدري الماء.

هذا المرض معدي للغاية، وينتشر بسهولة، ويترك طفحًا جلديًا يسبب الحكة وبثور في جميع أنحاء الجسم.

القوباء المنطقية

تظهر نتيجة الإصابة ببعض أنواع البكتيريا (streptococcus) التي تعمل على ظهور تقرحات أو بثور خاصة حول الفم والأنف.

 يمكن أن تتكسر القشرة المتكونة وتنضج وتُكون قشرة صفراء بنية اللون، ويؤدي الحك إلى انتشارها في أجزاء أخرى من الجسم.

مرض اليد والقدم والفم (كوكساكي)

يبدأ هذا المرض بحمى تليها تقرحات مؤلمة في الفم، ثم ظهور طفح جلدي مثير للحكة.

يظهر الطفح الجلدي على اليدين، والقدمين، وأحيانًا الأرداف والساقين.

ينتشر بالسعال، أو العطس، واستخدام الحفاضات، لذا فهو ليس خطيرًا ويختفي من تلقاء نفسه في غضون أسبوع تقريبًا.

الحمى القرمزية

وهي التهاب في الحلق مصحوبًا بطفح جلدي، وتشمل أعراضه التهاب الحلق، والحمى، وآلام في البطن، وأيضًا تورم في غدد الرقبة.

يبدأ الطفح الجلدي في الظهور بعد يوم أو يومين ثم يزول بعد حوالي 7 – 14 يومًا.

تعد الحمى القرمزية معدية للغاية، لذا اغسل يديك جيدًا لمنع انتشارها.

المرض السادس (روزولا)

يعد المرض السادس من الأمراض الجلدية للأطفال في عمر 6 أشهر لسنتين ، لذا يطلق عليه هذا الاسم.

يبدأ بأعراض البرد، يليها ارتفاع في  درجة الحرارة، ثم يتبعها طفح جلدي من نتوءات صغيرة أو وردية قد تكون مسطحة أو مرتفعة عن الجلد قليلًا.

تظهر هذه النتوءات أولًا على الصدر والظهر، ثم اليدين والقدمين.

ختامًا لا تترددي عزيزتي في استشارة طبيب الجلدية المختص لعلاج الأمراض الجلدية للأطفال في مركز نضارة للجلدية والتجميل والليزر.

فقد يكون طفلك مصابًا بمرض خفيف يمكن علاجه بكل سهولة أو قد يحتاج إلى بعض التدخلات مثل:

  • التجميد بالنيتروجين السائل (العلاج بالتبريد).
  • العلاج بالليزر.

اترك ردّاً

AR
WeCreativez WhatsApp Support
تستطيع الحجز الان عن طريق الواتس أو الاستفسار عن جميع أقسام العيادة