التخلص من الوحمات بالليزر | وأسباب ظهورها

يمكن التخلص من الوحمات بالليزر، إذا كانت بارزة وتجعلك تشعر بضعف الثقة. قد يتلاشى البعض منها من تلقاء نفسه، بينما يتطلب البعض الآخر خيارات علاجية.

يمكن التخلص من الوحمات بالليزر، إذا كانت بارزة وتجعلك تشعر بضعف الثقة.

قد يتلاشى البعض منها من تلقاء نفسه، بينما يتطلب البعض الآخر خيارات علاجية.

وتوصي دكتورة أماني التوابتي أخصائية الجلدية في مركز نضارة للجلدية والتجميل والليزر في الغردقة بإزالة الشامات أو الوحمات لأسباب طبية.

وفي هذه المقالة سوف نتعرف إلى أسباب ظهور الوحمات، وهل لها أي أضرار؟ وطرق إزالتها من الجسم.

ما هي الوحمات؟

تعرف الوحمات بأنها نوع شائع من تغير اللون يظهر على الجلد عند الولادة، أو خلال الأسابيع القليلة الأولى من الحياة، وعادة ما تكون غير سرطانية. 

تشير بعض التقديرات إلى أن أكثر من 10% من الأطفال لديهم وحمات، وتظهر بعض الأنواع أكثر من غيرها.

قد تحدث في أي مكان على الوجه أو الجسم، وتختلف في اللون، والحجم، والشكل، ويكون بعضها دائمًا وقد يزداد في الحجم بمرور الوقت.

أسباب ظهور الوحمات

كثرت الأقاويل حول ظهور الوحمات والرغبة الشديدة في تناول الطعام، لكن هذه خرافة.

وهي لا تنتج عن أي شيء تفعله أو لا تفعله المرأة الحامل، والسبب الرئيسي وراء تكون هذه الشامات غير معروف.

أنواع الوحمات

تندرج العديد من الوحمات في فئة من فئتين، ولكل منهما سبب مختلف وتشمل ما يلي:

الوحمات الوعائية

يحدث هذا النوع من الوحمات إذا لم تتشكل الأوعية الدموية في منطقة معينة من الجلد كما ينبغي.

قد يكون هناك الكثير من الأوعية المتجمعة في منطقة واحدة على سبيل المثال، وقد تكون الأوعية أوسع مما هي عليه.

وتحدث في حوالي 40% من الأطفال حديثي الولادة وتشمل أنواعها الآتي:

 بقع السلمون

تظهر هذه البقع الحمراء أو الوردية في المنطقة الموجودة بين العينين، أو على الجفون، أو في مؤخرة العنق.

 الأورام الوعائية

قد تظهر باللون الوردي، أو الأزرق، أو الأحمر الفاتح، وتوجد في الأطراف، أو الرأس، أو الرقبة.

وتبدأ صغيرة في الحجم ثم تصبح مرتفعة وأكبر وتختفي عند وصول الطفل إلى مرحلة المراهقة.

تتطلب الإزالة الطبية للتأكد من أنها لا تؤثر على رؤية الطفل أو تنفسه.

 وحمة فلاموس

تنتج عن تكوين غير طبيعي للأوعية الدموية الصغيرة تحت الجلد.

الوحمات المصطبغة

تحدث عندما تكون هناك الكثير من الخلايا الصبغية في منطقة واحدة دون الأجزاء الأخرى، وهي الخلايا المسؤولة عن إعطاء لون البشرة الطبيعي.

وهناك بعض الأنواع من هذه الوحمات المصطبغة وتشمل ما يلي:

الشامات (الوحمات الخلقية)

يتراوح لون الشامات من الوردي إلى البني الفاتح، أو الأسود، وتختلف في الحجم وقد تكون مسطحة أو مرتفعة.

تكون عادة مستديرة الشكل، وقد يرتبط التغيير في أي من خصائصها أحيانًا بسرطان الجلد.

الوحمات بيضاوية الشكل

تظهر هذه الشامات بلون بني باهت، وكلما كانت بشرتك أغمق من الطبيعي، ستكون لونها داكنًا.

قد تحدث في أي وقت منذ الولادة وحتى الطفولة المبكرة، وقد يتزامن ظهورها مع الإصابة بحالة طبية نادرة تسمى الورم العصبي الليفي.

البقع الزرقاء المنغولية

تحدث هذه البقع المسطحة ذات اللون الرمادي المزرق في الغالب لدى الأشخاص الذين لديهم بشرة داكنة بشكل طبيعي.

وتعد غير ضارة على الجسم، ولكن يمكن الخلط بينها وبين الكدمات.

تظهر البقع المنغولية عادة في أسفل الظهر والأرداف، وعادة ما تختفي وتتلاشى تمامًا في سن الرابعة.

اقرأ أيضًا: سرطان الجلد وطرق الكشف عليه.

كيف يمكن تشخيص الوحمات؟

تستطيع د أماني التوابتي أخصائية الجلدية والتجميل والليزر في الغردقة تشخيص الوحمات بمجرد النظر إلى مظهر الجلد.

ويمكن تأكيد حدوثها من خلال اختبارات التصوير مثل:

  • التصوير بالرنين المغناطيسي.
  • الموجات فوق الصوتية.
  • الأشعة المقطعية.
  • الخزعات.

التخلص من الوحمات بالليزر

قد تسبب بعض الوحمات القلق بسبب مظهرها، وقد يؤدي البعض منها إلى زيادة خطر الإصابة بحالات طبية معينة مثل سرطان الجلد.

ينبغي فحص الوحمات من قِبل طبيب جلدية متخصص مثل دكتور الجلدية والتجميل والليزر في مركز نضارة بالغردقة.

وقد ينصح الحالة بالتخلص من الوحمات بالليزر وطرق علاجية أخرى سنتعرف عليها سويًا.

يمكن أن يساهم العلاج بالليزر في إزالة أو تخفيف الوحمات بشكل ملحوظ، ويجعلها أقل وضوحًا حيث يعمل على تقليص الأوعية الدموية.

يساهم الليزر أيضًا في تفتيح لون الوحمات الحمراء.

تُستخدم أشعة ضوئية نابضة عالية التركيز، وقد يكون التخلص من الوحمات بالليزر أكثر نجاحًا عندما يبدأ في الطفولة.

كما يمكن استخدامه أيضًا مع الأطفال الأكبر سنًا والبالغين، وتحتاج عادة إلى عدة علاجات.

اقرأ أيضًا: النخالة المبرقشة وعلاجها.

تعليمات قبل التخلص من الوحمات بالليزر

إذا نصحك الطبيب باستخدام الليزر للقضاء على الوحمات، فتوقف عن تناول الأدوية التي تسيل الدم مثل الوارفارين والأسبرين.

توقف عن التدخين، ولا تتناول المشروبات الكحولية في الأيام التي تسبق موعدك.

نتائج التخلص من الوحمات بالليزر

  • قد يكون هناك احمرار، أو تغير في اللون، أو تورم، وبعض الكدمات، أو التهيج لمدة 24 ساعة بعد جلسات التخلص من الوحمات بالليزر.
  • قد تواجه تقشيرًا حول المنطقة المعالجة.
  • تكون النتائج دائمة، وتختفي الوحمة بنسب كبيرة جدًا تكاد تكون غير واضحة تمامًا.
  • تلتئم المنطقة المعالجة في غضون أسبوع واحد فقط.

ينبغي الحفاظ على هذه النتائج بالعناية الجيدة للمنطقة التي أُزيلت منها الوحمات، وتجنب أشعة الشمس المباشرة.

طرق أخرى للتخلص من الوحمات

لا يمكن التخلص من الوحمات بالليزر فحسب، بل يمكن القضاء عليها أيضًا بالأدوية أو الجراحة.

الجراحة

يمكن إزالة الوحمات تحت تأثير التخدير الموضعي في موضع الجراحة باستخدام مشرط صغير.

ينبغي تجنب النشاط الشاق الذي قد يؤدي إلى تهيج الغرز، والحفاظ على مكان الجرح نظيفًا وجافًا.

تكون النتائج دائمة، على الرغم من احتمالية وجود بعض الندوب، وقد تظهر بعض الآثار الجانبية الأخرى مثل العدوى، وخروج سائل أو دم من شقوق الجراحة.

يمكن استخدام تقنية تسمى بتوسيع الأنسجة وذلك لتقليل الندبات الناتجة عن الاستئصال الجراحي للوحمات.

يتطلب إدخال بالون تحت الجلد الموجود بجوار الوحمة، ويؤدي هذا إلى نمو جلد جديد وصحي كنوع من السديلة.

يستخدم هذا الغطاء لتغطية المنطقة التي كان بها الوحمة سابقًا، ثم يتم إزالة البالون.

الأدوية

يمكن استخدام أنواع معينة من الأدوية للتخلص من الوحمات، وتشمل ما يلي:

حاصرات بيتا

وتعرف بأنها أدوية تؤخذ بالفم تستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم.

ويعد البروبرانولول propranolol نوعًا من هذه الأدوية التي يمكن استخدامها أيضًا لتقليل حجم أو ظهور الأورام الوعائية.

يعمل من خلال تقليص الأوعية الدموية وتقليل تدفق الدم، مما يؤدي إلى تليين الورم وتلاشيه بصورة كبيرة.

الستيرويدات القشرية

وهي أدوية مضادات للالتهابات يمكن تناولها بالفم أو حقنها مباشرة في الوحمات، و تعمل على تقليص حجم الوحمة.

اقرأ أيضًا: حبوب الكمامة | لماذا تظهر؟ وكيف تتخلص منها؟

أسئلة شائعة حول التخلص من الوحمات بالليزر

هل يمكن أن تظهر الوحمات في وقت آخر بعد إزالتها؟

لا تظهر الوحمات بعد إزالتها، ويختفي أثرها تمامًا مع اتباع تعليمات دكتور الجلدية في مركز نضارة للجلدية والتجميل والليزر في الغردقة.

هل الوحمات وراثية؟

يمكن أن يكون بعض أنواع الوحمات وراثية وتنتقل من الآباء للأبناء، ولكن معظمها ليس كذلك، ويحدث بعضها بسبب الطفرات الجينية.

هل يمكن منع حدوث الوحمات؟

لا يمكن منع حدوث الوحمات، ولكن ينبغي مراقبة نمو الوحمة لدى طفلك إذا ظهرت عند الولادة.

وتعد هذه المراقبة أمرًا هامًا لملاحظة التغيرات التي تحدث مثل زيادة الحجم، أو الارتفاع، أو زيادة تصبغها.

اعرضِ طفلك على الطبيب لتحديد ما إذا كانت الوحمة مرتبطة بحالة وراثية تتطلب علاجًا أم لا؟

هل يمكن أن تكون الوحمات سرطانية؟

تعد معظم الوحمات غير ضارة، ومع ذلك في بعض الحالات قد تطور إلى سرطان.

يتعرض الأطفال الذين يولدون بوحمة خلقية لخطر متزايد للإصابة بنوع من سرطان الجلد عندما يكبرون.

وفي النهاية، فإن التخلص من الوحمات بالليزر من أفضل الطرق التي يمكن أن يحددها لك دكتور الجلدية في مركز نضارة للجلدية والتجميل والليزر بالغردقة.

اترك ردّاً

AR
WeCreativez WhatsApp Support
تستطيع الحجز الان عن طريق الواتس أو الاستفسار عن جميع أقسام العيادة